أخبار

رياضة


تاريخ النشر : 24/07/2017

الداخلة تستضيف التصفيات المؤهلة لبطولة أوروبا وإفريقيا في رياضة “الكايت سورف”

أعلن إدريس السنوسي، رئيس اللجنة المنظمة للدورة الثامنة لبطولة العالم الامير مولاي الحسن للتزحلق على الالواح الطائرة، أن مدينة الداخلة ستستضيف في السنة المقبلة التصفيات المؤهلة لبطولة أوروبا وإفريقيا، في رياضة “الكايت سورف”، وكذا التصفيات المؤهلة لدورة الالعاب الاولمبية للشباب، الذي ستنظم في بوينس آيرس بالأرجنتين.

وأضاف السنوسي، في كلمة له خلال حفل اختتام هذه بطولة العالم الامير مولاي الحسن للتزحلق على الالواح الطائرة أمس السبت، أن النسخة التاسعة من هذه التظاهرة، التي تنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، ستنظم في شهر أبريل من السنة القادمة بالداخلة.

وأوضح رئيس اللجنة أن اختيار مدينة الداخلة لاستضافتها لهذه التظاهرات العالمية يؤكد مدى إشعاع المدينة وقدرتها على استضافة الأحداث الرياضية الدولية، مشيرا إلى أن بطولة العالم الامير مولاي الحسن للتزحلق على الالواح الطائرة، أضحت موعدا قارا ومتميزا، يساهم في الإشعاع الرياضي وفي تثمين الجاذبية السياحية لهذه الجهة الغنية بالمؤهلات الطبيعية.

وشهد حفل اختتام هذه التظاهرة العالمية، حضور وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، محمد ساجد، وكاتبة الدولة المكلفة بالسياحة، لمياء بوطالب، ووالي الجهة عامل إقليم وادي الذهب السيد لامين بنعمر، وعامل إقليم أوسرد، عبد الرحمان الجوهري، ورئيس المجلس الجهوي، الخطاط ينجا، ورئيس المجلس الاقليمي، سيدي أحمد بكار.

يذكر ان البطل العالمي من الرأس الأخضر ماتشو لوبيز قد فاز بالنسخة الثامنة لبطولة العالم الامير مولاي الحسن للتزحلق على الالواح الطائرة، التي نظمتها جمعية “لاكون الداخلة”، والجمعية العالمية لمهنيي الكايت سورف، بعد خمسة أيام من التباري على لقب هذه البطولة ، متقدما على البطل الاسترالي جيمس كارواي الذي احتل المرتبة الثانية، والبرتغالي بولينو بييريرا في المرتبة الثالثة.

كما توج في هذه البطولة، التي شارك فيها أزيد من 34 بطلا عالميا من جنسيات مختلفة، البطلين المغربيين، اسماعيل ادرزان( المرتبة الخامسة)، وعلي البقاري (المرتبة التاسعة)، فيما فاز البطل الاسترالي جيمس كارواي بجائزة الكشف في هذه البطولة العالمية.

وشهد شاطئ “فم البير” الذي احتضن هذه البطولة العالمية، تنظيم العديد من الأنشطة الرياضية والترفيهية لفائدة أطفال وشباب الجهة من خلال حملات للتوعية من أجل المحافظة على المجال البيئي ونظافة الشاطئ والمحافظة على جماليته، كما قدمت عروض للاستئناس برياضة “الكيت سورف” والتعرف على مبادئها من طرف الرياضيين المشاركين ومعلمين مختصين.
23/07/2017