أخبار

سياسة


تاريخ النشر : 16/06/2017

العيون: المنتدى السادس للحوار الاستراتيجي حول الصحراء

شكل موضوع ” الحوار من أجل إرساء آليات النزاهة والشفافية ” محور المنتدى السادس ضمن سلسلة منتديات الحوار الاستراتيجي حول الصحراء التي ينظمها مركز التفكير الاستراتيجي والدفاع عن الديمقراطية خلال شهر رمضان الكريم بمقر المركز .

ويسعى المنظمون من خلال هذه المنتديات، التي تندرج في إطار البرنامج الاستراتيجي للمركز للفترة ما بين سنتي 2016 /2018، الى الرفع من مستوى الوعي بالديمقراطية، ونشر ثقافة حقوق الإنسان ،والتربية على المواطنة ، وكذا الترافع والتحسيس من أجل قوانين وسياسات عمومية غير تمييزية.

وركز الدكتور أحمدو لكحل عضو المجلس الإداري للمركز، خلال هذا اللقاء الذي حضره عدد من الباحثين والمهتمين وممثلي منابر إعلامية محلية على تعريف المفاهيم المتناولة “النزاهة” و”الشفافية” ، والأسس القانونية والحقوقية (الدولية والوطنية)، مستعرضا جانبا من واقع النزاهة والشفافية بالصحراء (مدينة العيون نموذجا(.

وتطرق الى علاقة النزاهة والشفافية بموضوع التنمية، والى علاقة “النزاهة” ب”الديمقراطية”، مبرزا الاسس القانونية والحقوقية التي تؤطر مفهومي النزاهة والشفافية، من خلال محاضر الاعلان العالمي لحقوق الانسان والعقدين الدوليين، والاتفاقية الدولية لمكافحة الفساد، والتي وقع عليها المغرب سنة 2007.

واشار الى ان دستور 2011 تحدث عن استقلال هيئات الحكامة التي أفرد لها بابا خاصا (الباب 12) بدء من المادة 154 الى المادة 168، وتعزيز دورها، مؤكدا على ان الدستور أكد على اهمية استقلال تلك الهيئات، وموردا مجموعة من الفصول التي تتحدث عن مواضيع الحق في المعلومة، والانحراف الناتج عن تضارب المصالح، والادوار التي تضطلع بها الهيئة العليا للسمعي البصري .

واكد على ضرورة البناء على ما يسمح به القانون، والتقاطع مع المجتمع المدني المحلي، الوطني والدولي، ومراكز التفكير المستقلة، ومع الفعاليات والشخصيات ذات الوزن الاعتباري، بالإضافة الى إصدار مذكرات الترافع والتقارير، مشددا على دور الاعلام وعلى ضرورة توظيف استعمال الوسائل الحديثة للتواصل .

وركز المتدخلون على تقديم محاولات للتأصيل الاكاديمي لبعض المفاهيم المتناولة في المداخلة، بالاضافة الى ابداء مجموعة من الملاحظات المنهجية. كما تم بالمناسبة استحضار مجموعة من المعطيات المتعلقة بواقع الفساد وغياب النزاهة والشفافية في المنطقة.
15/06/2017