أخبار


تاريخ النشر : 12/11/2016

انطلاق النسخة الثالثة عشرة للمعرض الجهوي للصناعة التقليدية بالداخلة

تم، يوم الخميس بساحة الحسن الثاني بالداخلة، إعطاء انطلاقة النسخة الثالثة عشرة للمعرض الجهوي للصناعة التقليدية، الذي تنظمه غرفة الصناعة التقليدية لجهة الداخلة وادي الذهب إلى غاية 14 نونبر الجاري.

ويتوخى المعرض، الذي أعطى انطلاقته والي الجهة عامل إقليم وادي الذهب السيد لامين بنعمر والمنظم بشراكة مع دار الصانع ووزارة الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني تحت شعار “من أجل صناعة تقليدية تحافظ على البيئة”، تثمين الصناعة التقليدية، وإبراز الجهود التي يتم بذلها للنهوض بهذا القطاع الاقتصادي الهام، ودعم تسويق منتجاته اليدوية.

ويقدم المعرض، الذي يشارك فيه 47 عارضا من الصناع التقليديين من مختلف مدن المملكة، للزائرين مجموعة غنية ومتنوعة من المنتجات المحلية تضم آخر مبتكرات الصناعة التقليدية المغربية التي تجمع بين الأصالة والمعاصرة، خاصة في الصناعة الجلدية والصياغة اللتين تشتهر بهما مدينة الداخلة.

ويشكل المعرض، الممتد على مساحة تقدر ب 800 متر مربع ، موعدا هاما للمهتمين بالصناعة التقليدية، لاكتشاف وإبراز غنى وأصالة التراث الحرفي اليدوي التقليدي بالمنطقة، إلى جانب إنعاش وتسويق المنتوج التقليدي المحلي والجهوي والوطني وتجميع الصناع في فضاء للتواصل وخلق فضاء شامل لأهم المنتوجات التقليدية.

ويسعى منظمو المعرض الجهوي للصناعة التقليدية إلى تسهيل اقتناء المستهلك لمنتوجات الصناعة التقليدية، وتنشيط القطاع والتعريف بالمنتوجات التقليدية المحلية، خاصة بالنسبة للزوار الوافدين على الإقليم، وكذا خلق فضاء ترفيهي مواز لساكنة الإقليم.

ويضم المعرض أروقة لمنتوجات صناعة النسيج والنقش على الخشب والخشب المزخرف والزربية والخزف والحدادة التقليدية والصياغة والنقش على الحجر والديكور المنزلي والمنتوجات النحاسية والخياطة التقليدية والطرز بجميع فروعه، بالإضافة إلى أروقة لعرض منتوجات الأعشاب الطبية والعطرية.
11/11/2016