أخبار


تاريخ النشر : 08/10/2016

بابوا غينيا الجديدة تدعم المسلسل السياسي الجاري، وتدعو إلى الأخذ بعين الاعتبار “الحقائق الملموسة”

 

أعربت بابوا – غينيا الجديدة، يوم الجمعة في الأمم المتحدة، عن دعمها للمسلسل السياسي الجاري تحت إشراف الأمم المتحدة من أجل التوصل إلى تسوية للنزاع المفتعل حول الصحراء المغربية، داعية إلى ضرورة أخذ “الحقائق الملموسة” بعين الاعتبار لتسوية هذا النزاع.

وقال ماكس راي، السفير الممثل الدائم لبابوا – غينيا الجديدة، أمام اللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة، إن “وفد بلادي يعبر عن دعمنا للمسلسل السياسي البناء الجاري تحت إشراف الأمم المتحدة، من أجل التوصل إلى حل سياسي دائم ومتفاوض بشأنه ومقبول من الأطراف”.

وأضاف السيد راي “نعتقد أن هذه التسوية ينبغي أن ترتكز على الحقائق الملوسة وعلى حسن النية والتوافق، على النحو الموصى به في القرارات ذات الصلة الصادرة عن مجلس الأمن”.

ونوه في هذا السياق بالتزام المغرب بمواصلة تقديم مساهمة إيجابية في المسلسل السياسي تحت إشراف الأمم المتحدة، داعيا كافة الأطراف في هذا النزاع الإقليمي إلى التحلي بالمرونة من أجل التوصل إلى حل سياسي متفاوض بشأنه.
08/10/2016