أخبار

اقتصاد


تاريخ النشر : 30/05/2017

بوركينافاسو ترحب بطلب المغرب الانضمام إلى “سيدياو”

قال وزير الشؤون الخارجية والتعاون ومواطني بوركينافاسو في الخارج، ألفا باري، يوم الاثنين بالرباط، ان بلاده تدعم طلب المغرب الانضمام الى لجنة المجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا (سيدياو)، وتعرب عن “ترحيبها” بهذا الطلب.

وصرح باري خلال لقاء صحافي عقب مباحثاته مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، “إننا ننتمي الى نفس الفضاء، وبوركينافاسو جد مستعدة لبحث قضية انضمام المغرب الى لجنة المجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا”.

وأضاف أن بوركينافاسو لديها دائما نفس الموقف تجاه المغرب، ويتمثل في الدعم الكامل على مستوى القضايا الدولية والاقليمية.

ومن جهة أخرى، أوضح المسؤول البوركينابي أن المباحثات انصبت ايضا على الغاء التأشيرات بين المغرب وبوركينافاسو.

وفي هذا السياق، أبرز بوريطة أنه “تطبيقا لتعليمات الملك محمد السادس خلال لقائه مع الرئيس، توصلنا الى اعداد اتفاق حول الغاء التأشيرات، قد يتم التوقيع عليه في مناسبة قادمة”.

وأشار الى أن مباحثاته مع نظيره البوركينابي شكلت فرصة لاتخاذ عدد من التدابير موضحا أن الأمر يتعلق أساسا بانعقاد الدورة الرابعة للجنة المختلطة للتعاون المغربي البوركينابي خلال أكتوبر المقبل.

وسيتزامن اجتماع اللجنة المختلطة، حسب الوزير، مع منتدى رجال الأعمال بغاية تعزيز العلاقات بين الفاعلين الاقتصاديين في البلدين.

وقال بوريطة “لقد اتفقنا أيضا على تعزيز التعاون في مجال التكوين” مذكرا بأن عدد المنح المخصصة للطلبة البوركينابيين يبلغ خمسين منحة ويرتقب أن يصل الى 70 منحة ابتداء من الموسم الدراسي المقبل.
30/05/2017