أخبار

سياسة


تاريخ النشر : 08/10/2017

بوركينا فاسو تؤكد أن مقترح الحكم الذاتي يمثل حلا واقعيا لمشكل الصحراء المغربية

أكد السفير الممثل الدائم لبوركينا فاسو لدى الامم المتحدة، إريك تياري، يوم الجمعة بنيويورك، أن مقترح الحكم الذاتي الذي تقدم به المغرب منذ أزيد من عشر سنوات كحل لمشكل الصحراء، يمثل بديلا واقعيا وذا مصداقية، يستجيب لمبدأ تقرير المصير.

وقال تياري، أمام اللجنة الرابعة للأمم المتحدة أن المقترح المغربي “يمثل بديلا واقعيا وذا مصداقية من أجل حل هذا النزاع”، مضيفا أن هذه المبادرة “تستجيب لمبدأ تقرير المصير وتراعي خصوصيات المنطقة”.

وأضاف الدبلوماسي البوركينابي أنه “ينبغي القول أن هذا النزاع يكتسي طابعا اقليميا، وبالتالي فإن الحل السياسي يقتضي التعاون بين دول المنطقة”، مشيرا الى أن الامين العام للأمم المتحدة طلب، في التقرير الأخير حول الصحراء، من “البلدان المجاورة تقديم مساهمات هامة في هذا المسلسل”.

واشار السيد تياري، أمام أعضاء اللجنة، إلى أن بوركينا فاسو مقتنعة، في ظل السياق العام الحالي لمكافحة الإرهاب، بأن التسوية النهائية لقضية الصحراء “ستسمح لدول المنطقة بتوحيد جهودها من أجل التصدي بفعالية لآفة عدم الاستقرار التي تزداد استفحالا في المنطقة”.

كما أعرب عن إشادة بلاده بـ”الانجازات الاقتصادية والاجتماعية العديدة التي تحققت لفائدة ساكنة المنطقة، وبانخراطها في الحياة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية المغربية” وكذا ”بمواصلة المملكة تفعيل المخطط الاستثماري المكثف الذي يهدف إلى تعزيز التنمية منطقة الصحراء “.
07/10/2017