أخبار


تاريخ النشر : 14/07/2016

جهة كلميم وادي نون: لقاء إعلامي حول دور التعاونيات في ربح رهان التنمية

نظمت المندوبية الجهوية لمكتب تنمية التعاون بكلميم يوم الثلاثاء، لقاء إعلاميا تحت شعار “التعاونية مقاولة مواطنة لربح رهانات التنمية المستدامة”.

وقال مندوب مكتب تنمية التعاون بكلميم، الفاطمي مولاي هاشم، في كلمة بالمناسبة، إن هذا اللقاء، الذي ينظم بشراكة مع مجلس جهة كلميم واد نون، يأتي في إطار تخليد اليوم العالمي للتعاونيات.

وأضاف أن تخليد هذا اليوم يروم التعريف بمبادئ وخصائص العمل التعاوني، وإبراز دور التعاونيات على الصعيد الوطني والجهوي في تحقيق أهداف التنمية الأممية تماشيا مع سياسة المملكة، وكذا الوقوف عند الإكراهات وأوجه القصور المرتبطة بهذا المجال.

وذكر عرض ألقاه إطار بالمندوبية الجهوية باسم مكتب تنمية التعاون بأهم أهداف التعاونيات، والتي تتمثل في تحسين الوضعية الاقتصادية والاجتماعية لأعضائها، والقيام لفائدة أعضائها وبفضل جهودهم المشتركة، بتخفيض ثمن التكلفة، وكذا ثمن بيع بعض المنتجات والخدمات، وتحسين جودة المنتجات التي تقدمها إلى أعضائها أو ينتجها هؤلاء لبيعها للمستهلكين.

وأشار العرض إلى أنه على المستوى الاقتصادي والاجتماعي تساهم التعاونيات في خلق مشاريع مدرة للدخل، ومحاربة الفقر والإقصاء، من خلال تحسين الظروف الاقتصادية والاجتماعية للأعضاء وتوفير الخدمات الاجتماعية الضرورية لهم ولذويهم.

كما تساهم التعاونيات في تنمية المرأة، ولا سيما في المجال القروي، وتحسين ظروف النساء الاجتماعية والاقتصادية من خلال إدماجهن في سوق الشغل.

وعرف هذا اللقاء الإعلامي، الذي يهدف أيضا للوقوف على إكراهات العمل التعاوني في الميدان، مشاركة مجموعة من رؤساء وأعضاء التعاونيات والجمعيات التي تشتغل بأقاليم جهة كلميم واد نون.

12/07/2016