أخبار

سياسة


تاريخ النشر : 08/10/2017

غينيا: مخطط الحكم الذاتي للصحراء المغربية يتيح تجاوز المواقف الخلافية التقليدية

اعتبرت غينيا اليوم الجمعة بنيويورك أن المبادرة المغربية للحكم الذاتي بالصحراء ستمكن من “تجاوز المواقف الخلافية التقليدية” وإرساء أسس حكم ذاتي فعلي بالصحراء من خلال وضع هيئات تنفيذية وتشريعية وقضائية تتوفر على صلاحيات خاصة بها.

وقال المستشار السياسي لوزير الخارجية الغيني، إبراهيما شريف حيدرة، أمام اللجنة الرابعة للجمعية العامة للامم المتحدة، إن هذا التوجه تأكد من خلال الانتخابات الجماعية ل4 شتنبر2015 التي عرفت انتخاب مرشحين منحدرين من الصحراء على رأس الجماعات الترابية، وإطلاق المغرب لبرنامج تنموي طموح لفائدة هذه المنطقة من المملكة.

كما ذكر السيد حيدرة بأن غينيا التي تؤيد مبدأ الحل السياسي التفاوضي للنزاعات، تعتبر أن المبادرة المغربية للحكم الذاتي التي قدمت الى مجلس الأمن في أبريل 2007 تتفق وهذا المبدأ، مؤكدا أن بلاده تدعم هذه المبادرة كقاعدة ” للمسلسل السياسي القائم وكإطار وحيد للتوافق حول هذا النزاع”.

من جهة اخرى، أعرب المسؤول الغيني عن انشغاله بتدهور الأوضاع الانسانية بمخيمات تندوف، مشددا على أن التكفل بكيفية ملائمة بهذه الساكنة، يقتضي القيام بإحصائها كما طالبت بذلك القرارات الصادرة عن مجلس الأمن منذ 2011.
07/10/2017