أخبار

تقافة


تاريخ النشر : 13/12/2017

كلميم: مهرجان “أهازيج واد نون” ينطلق على وقع الألوان الموسيقية “الكدرة” و”الهرمة” و”كنكة”

انطلقت، مساء يوم الثلاثاء بواحة أسرير (إقليم كلميم)، فعاليات مهرجان “أهازيج واد نون” على وقع ثلاث ألوان موسيقية من التراث الفني المحلي للمنطقة وهي “الكدرة والهرمة وكنكة”.

ويهدف هذا المهرجان، الذي تنظمه وزارة الثقافة والاتصال (قطاع الثقافة)، على مدى ثلاثة أيام، تحت شعار “التراث الحساني .. تجديد وإبداع”، إلى الحفاظ على الموروث الحساني الأصيل في مجال الفن، والتعريف بالأنماط المكونة للتراث المحلي بجهة كلميم واد نون ورد الاعتبار إليه.

وقال المدير الجهوي للثقافة بجهة كلميم واد نون، الطالب بوي لعتيك، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء خلال افتتاح هذا المهرجان، إن هذه التظاهرة الثقافية والفنية تسعى إلى التعريف بجانب مهم من التراث الحساني، ويتعلق الأمر بالموسيقى التراثية باعتبارها جزء من الهوية الوطنية.

وأضاف السيد لعتيك أن المهرجان يدخل أيضا في إطار تفعيل مقتضيات العقد التنموي للأقاليم الجنوبية للمملكة، موضحا أن تسمية المهرجان ب”أهازيج واد نون” يرجع إلى الرغبة في إحياء والتعريف ببعض الأهازيج التي لا توجد إلا في منطقة واد نون خصوصا ثلاث ألوان تراثية فنية هي “الكدرة” و”الهرمة” وكنكة” حماية لهذه الأشكال الموسيقية من الاندثار وحفاظا على استمراريتها.

ويتضمن برنامج هذا المهرجان، الذي ينظم بشراكة مع مجلس جهة كلميم واد نون، وبتنسيق مع ولاية الجهة والمجلس الجماعي لأسرير، تنظيم مجموعة من الورشات التي تعرف بالأدوات الموسيقية الحسانية، وندوة حول التراث الحساني تشارك فيها نخبة من الباحثين والمهتمين بالمجال.

كما يشتمل برنامج هذه التظاهرة، التي تنظم تفعيلا لمقتضيات المكون الثقافي من عقد برنامج تمويل وإنجاز برامج التنمية المندمجة لجهة كلميم واد نون، تنظيم سهرات فنية تحييها مجموعة من الفرق المحلية والوطنية والأجنبية، تنهل من المشهد التراثي الفني لجهة كلميم واد نون كفنون الطبل والكدرة والهرمة وكنكة.
12/12/2017