أخبار


تاريخ النشر : 20/12/2016

منتخب عصبة الصحراء لكرة القدم يتعادل مع نجوم الدوري الكمبودي بهدف لمثله

تعادل منتخب عصبة الصحراء لكرة القدم مع نجوم الدوري الكمبودي بهدف لمثله في المباراة الودية التي جمعت بينهما، يوم الأحد، على أرضية ملعب (ريتي سوم نانغ) ببنوم بنه عاصمة مملكة كمبوديا.

وكان منتخب عصبة الصحراء لكرة القدم، المتكون من 22 لاعبا ينتمون لمختلف أندية عصبة الصحراء، سباقا للتسجيل منذ الدقيقة 6 عن طريق اللاعب صالح السلامي، قبل أن يتمكن اللاعب أوكورو ماتيو أوبي من تعديل النتيجة في الدقيقة 67.

وقال مولود أجف عضو الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ورئيس الوفد المغربي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن هذه المباراة الودية تدخل في إطار الصداقة المتينة التي تجمع بين المملكة المغربية والمملكة الكمبودية، وكذا الاحتفال بالذكرى 20 للعلاقات الدبلوماسية المغربية – الكمبودية.

وأبرز السيد أجف أن هذه الخطوة غير المسبوقة لدى الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ستساهم في تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين.

وآضاف أن المقابلة التي جمعت الفريقين المغربي و الكبودي شكلت فرصة لتطوير أداء العناصر الوطنية التي تنتمي لمختلف الأندية الصحراوية، خصوصا وأن أعمارهم لا تتجاوز 24 سنة.

وأضاف أن فعاليات المجتمع المدني بالأقاليم الجنوبية ثمنت هذه المبادرة، التي سمحت بفتح آفاق جديدة للصداقة بين المغرب ودول جنوب شرق آسيا.

وتميزت هذه المباراة بحضور عدة شخصيات من بينها، على الخصوص، السادة عبد الإله الحسني سفير صاحب الجلالة بتيلاند ولاووس ومينامار وكمبوديا، وبوشو مسري كاتب الدولة في التربية والشباب والرياضة الكمبودي، وسين بون تون المدير العام للشؤون الإفريقية بوزارة الخارجية والتعاون الدولي بكمبوديا، وماي طولا الكاتب العام للاتحاد الكمبودي لكرة القدم.
19/12/2016