في الواجهة


تاريخ النشر : 19/03/2020

أعضاء بمجلس جهة كلميم واد نون يساهمون بتعويض شهر واحد لصندوق تدبير جائحة كورونا

أعلنت رئيسة مجلس جهة كلميم واد نون ونوابها وكاتبة المجلس ورؤساء اللجان الدائمة بالمجلس ونوابهم التنازل عن تعويض شهر واحد لفائدة “الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا المستجد” وذلك في إطار التعبئة الشاملة التي تعيشها المملكة لمواجهة تداعيات هذا الوباء.

ويدخل هذا الإجراء، وفق بلاغ لرئاسة المجلس، في “إطار التعبئة الشاملة التي تعيشها بلادنا من أجل مواجهة خطر فيروس كورونا، وإحساسا من مجلس جهة كلميم واد نون بالمسؤولية الملقاة على عاتقه في هذا الشأن، ومن أجل اتخاذ التدابير اللازمة لذلك تبعا للتوجيهات الملكية السامية في هذا الموضوع”.

ودعت رئاسة جهة كلميم واد نون، في البلاغ نفسه، كافة الفرقاء الجهويين والمحليين إلى تضافر الجهود وتكثيفها حتى يتم التغلب على هذه الجائحة التي تجتاح العالم وتهدد السلامة الصحية للمواطنات والمواطنين.

ويروم الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا المستجد التخفيف من التبعات الاقتصادية والاجتماعية الناجمة عن التدابير الوقائية وكذا تأهيل وتعبئة المنظومة الصحية لمواجهة تفشي هذا الوباء.

19/03/2020