في الواجهة


تاريخ النشر : 01/12/2016

الصحراء المغربية: مدغشقر تشيد بجدية ومصداقية المغرب

أشادت جمهورية مدغشقر بـ”الجهود الجادة وذات المصداقية التي يبذلها المغرب” لإيجاد تسوية نهائية للنزاع الاقليمي حول الصحراء المغربية.

وذكر البيان المشترك الصادر، يوم الخميس، في أعقاب الزيارة التي قام بها الملك محمد السادس لهذا البلد من 19 إلى 30 نونبر الماضي، على رأس وفد عالي المستوى، أن الرئيس هيري راجاوناريمامبيانينا أعرب، بخصوص قضية الصحراء، عن “دعم مدغشقر للبحث عن تسوية نهائية لوضع حد لهذا النزاع الإقليمي”.

وأشاد الرئيس الملغاشي بـ”الجهود الجادة وذات المصداقية التي يبذلها المغرب لهذا الغرض”.

وذكر البيان المشترك أن مدغشقر تمثل حمولة تاريخية ورمزية قوية بالنسبة للأسرة الملكية والذاكرة الجماعية للشعب المغربي، الذي يرتبط بشكل وثيق بالنضال من أجل التحرير الذي خاضه الملك الراحل محمد الخامس.

وأضاف البيان أن الزيارة الملكية، معززة بهذه الخلفية التاريخية الاستثنائية، شكلت مناسبة لتجسيد الإرادة المشتركة من أجل بناء شراكة حقيقية تكون عملية ومهيكلة ومربحة للطرفين.

وأشار إلى أن الملك محمد السادس، أعرب للرئيس راجاوناريمامبيانينا عن شكره البالغ للاستقبال الحار وكرم الضيافة الذي حظي بهما والبعثة التي رافقته طوال مقامه بمدغشقر.
01/12/2016